بحث في جامعة بابل يناقش إخفاء المعلومات من الهجمات الخبيثة
 التاريخ :  22/10/2015 06:15:53  , تصنيف الخبـر  كلية تكنولوجيا المعلومات
Share |

 كتـب بواسطـة  احمد عبود حسن العلاوي  
 عدد المشاهدات  1731

ناقش بحث في جامعة بابل للدكتور اسعد صباح هادي من كلية تكنولوجيا المعلومات   إخفاء المعلومات لتامين المعلومات من الهجمات الخبيثة الذي يعد مهم جدا و يعرف على إنها عملية إخفاء المعلومات الأصلية (الرسالة) في الناقل بحيث يحتاج مستخدم الانترنيت عادة آلة تخزين وإرسال واستقبال وتعتبر تقنية التشفير واحدة من الطرق المشهورة للقيام بذلك ، حيث يقوم بتحويل المعلومات إلى صيغة أخرى غير مفهومة للمهاجمين .

ومن عيوبها عدم إمكانية إخفاء البيانات وذلك لان الناتج من التشفير يبقى معلومات أيضا وفي حالة توفر الوقت يستطيع الشخص فك التشفير .
و أكد الباحث ان إخفاء البيانات واحدة من الحلول لهذه المشكلة ويعتبر مفهوم البيانات المترابطة من المفاهيم الحديثة لربط مصادر البيانات على شبكة الانترنيت من خلال خلق ترابط بينهم كما يوضح الترابط نوعية العلاقة بين تلك المصادر.

والفكرة الأساسية في هذا البحث هو تامين المعلومات الهامة في داخل (linked opened data) أي رابط البيانات المفتوح عادة ، ولغرض إخفاء البيانات المهمة في غطاء معين سنحتاج إلى دراسة هذا الغطاء واستخراج البيانات المكررة والضوضاء لغرض الاستفادة منها في عملية الإخفاء ولذلك فإننا قمنا باختيار الخصائص الأقل أهمية في (RDF) والتي هي لغة لتنسيق البيانات لغرض إخفاء المعلومات المهمة فيها و زيادة سرية البيانات قمنا باستخدام التشفير بواسطة طريقة (Beaufort) وتم تطبيق الطريقة المقترحة على نوعين من التمثيل وأثبتت نجاحها في إخفاء المعلومات المهمة.
 
 
متابعة/سماء أبراهيم/اعلام جامعة بابل

 

الاعلى مشاهدة